ازالة بقع القهوة بكل سهولة

طرق سهلة جدا وبسيطة خالص لتتخلصى من بقع القهوة بكل سهولة من الملابس والسجاد بس اتبعى الخطوات
.
1. الماء هو خط الدفاع الأول
عندما تنسكب القهوة على القميص، السروال أو التنورة، ضعيهم مباشرة تحت ماء بارد جاري، أو بقطعة مبللة، مع وضع قطعة قماش جافة تحت الثياب لتمتص الرطوبة الزائدة.
في حال وجود منظف غسيل أو مزيل بقع يدوي، امنحي البقعة القليل منه مع غسلها بالماء مرة ثانية ( إن منتجات الغسيل تسبق صابون اليد والصحون من حيث احتوائها على انزيمات تزيل البقع العضوية كالقهوة)، يم ضعي قطعة الثياب في الغسالة، أو جففي المنظف قدر الامكان، وبالنسبة لقطع الثياب من الجلد أو الفرو، نظفيها بقدر ما تستطيعين واتركي الأمر للمختصين.
2. الحرارة هي العدو
صحيح أن الماء الساخن هو الذي يعزز نكهة المشروب، لكنه لاينفع مع البقع، لأن الحرارة ستثبّت أي بقعة عضوية، بمافيها القهوة، الشاي والدم، لذلك يتم غسيلها بماء بارد، والتأكد من زوالها قبل وضعها للتجفيف.
3. على السطوح الصلبة، سرّعي الأمور
لن تملك القهوة الوقت لتصبح بقعة في حال إزالتها بسرعة، بعد مسح بقع القهوة السائلة على سطوح المطبخ، الطاولة، يتطلب الأمر مسحة تطهيرية متبوعة بمادة مبيضة، للتخلص من بقايا البقعة، وينبغي تجفيف الحجر والخشب بقطعة قماش. حتى لا تبقى مبللة لفترة طويلة.
ولأن القهوة حمضية، فيمكنها أن تشكل بقعاً وتحفر ثقوباً على الحجر الطبيعي، لذلك ينبغي التأكد من امتصاص كل القهوة وازالتها عنه، ويمكن تكويم القليل من بيكربونات الصودا فوقها، أو الملح.
ولتخفيف البقع الصفراء والبنية، التي تتشكل رغم كل الجهود، جربي مزج عجينة من بودرة البولتيك و12% من بروكسيد الهيدروجين، واتركيها على البقعة حتى تزول.
4. بقع القهوة مع الحليب تتطلب المزيد من العناية
يبدو المشروب الكريمي أخف باللون، لكن يترك وراءه صبغة بنية داكنة، بالاضافة الى الحليب يترك المشروب وراءه رائحة غير جميلة في حال عدم ازالتها بسرعة، لذلك عند التعامل مع بقع القهوة ( مع حليب وبدونه) على الأثاث، السجاد، أو مقاعد السيارة، قومي بتنشيفها بقطعة قماش جافة أو مناديل ورقية، لكي لا تنتشر خارجياً، حتى يزول لون القهوة بعدها استخدمي المنظف الخاص بالمفروشات.
5. مساعدة بسيطة للأسنان أيضاً
حتى وإن انتهت كل القهوة داخل الفم ، تبرز مشكلة بقع إضافية تلطخ بياض الأسنان، وللحفاظ على عدم تحول لون الأسنان الى الأصفر بسبب عادة شرب القهوة يومياً، ينبغي شطف الفم بالماء بعد شرب كل كوب، ولا داعي للسرعة في استخدام فرشاة الأسنان، فللمفاجأة، وجد باحثون أن تنظيف الأسنان خلال نصف ساعة من شرب أو تناول أي مادة حمضية يمكن أن يسبب فعلياً تخريباً أسوأ.

إذا أعجبكِ المقاله قومى بتقيمها

0 قاموا بتقيم هذة المقالة.

    0